الثنائي عيق وفيق كفاءة فنية وطنية تهمش بمسقط راسها اسفي

اسفي :
المغربية المستقلة:حاورهما عبد الرزاق كارون،صورهما جليل بلعين

بحرقة يحكي الثنائي الفكاهي ابناء حاضرة المحيط عيق وفيق عن معاناتهم وتهميشهم من طرف من اسندت او بصريح العبارة من اسندو لانفسهم وبدون كفاءاة تسيير احدى المهرجانات الخاصة بالضحك والتي خرجت في نسختها الثانية عن سياقها المعهود مسابقة احسن كفاءة محلية في التنشيط والفكاهة واعتمدت على فقرات الشطيح وارديح خارجة عن قيمنا وعاداتنا استقطب لهدا المهرجان فنانون وبمبالغ طائلةوتهميش طاقات شبابية شرفت حاضرة المحيط اسفي رغم انهم كانوا مدرجين في هدا المهرجان ووضعت امامهم عراقيل لا ترقى حتى بالقيم الانسانية

فالثنائي عيق وفيق من همشوا في هدا المهرجان وقد صرحو لمنبرنا عن كيفية تعاملهم من طرف مدير المهرجان والحط من كرامتهم لانه لا يمثل التسيير الفني وهو بعيد كل البعد عنه وحسب قولهم فهدف المنظمين هو الربح المادي ويذهب فنانوا اسفي الطاقات الشابة الى الحضيض هده هي اسفي التهميش لابناءها الذين يشرفون فنهم ومدينتهم وطنيا ودوليا،فالثنائي عيق وفيق من الفكاهيين المميزين لهم اسلوب خاص في التمثيل والفكاهة شاركو في عدة ملتقيات محلية ووطنية كان لهم حضور مميز في برنامج المسابقات على القناة الاولى ستانداب ،فمن هدا المنبر يجب على المسؤولين ان يهتموا بالطاقات الشبابية المحلية التي تزخر بها اسفي وكفى من المحسوبية والتملق باسم النزاهة التي يدعي بها البعظ وهم بعيدون عنها كل البعد كبعد السماء عن الارض،ومرحبا بكل الطاقات ابناء حاضرة المحيط كلنا جسد واحد ومن كل التخصصات فن رياضة ابداع خوارق كل ما هو مبدع ويشرف المدينة.

Loading...