العاصمة بروكسل و رحاب الصالون الادبي

المغربية المستقلة  : بقلم فاطمة الزهراء اروهالن

عرفت مدينة الفن والفنانين والشعر والشعراء بروكسل , حفل افتتاح مهرجان رحاب الصالون الادبي بالمركز الثقافي العربي , في دورته الاولى من هاته السنة , للتعريف بالشعر كسؤال وابداع.
وقد ترأس هذا الانجاز الثقافي الشاعر الكبير الاستاذ عزيز لعمارتي, الذي اضاء بابداعه نور الحفل بقصائد شعرية متميزة باسلوب راقي ومحترف , كما زاد البريق بهاءا بكلمة المبدع الفني الكبير الفنان علي هبري , الذي متع جمهوره الحاضر باحلى الاغاني الطربية الراقية في المحتوى , والتي لاتخلو من الاحساس المعبر , في جو رائع يسوده الجمالية والطمأنينى الذاتية والحسية, وكان لنا موعد مع الفنانة خديجة التي ابدعت بعزفها الراقي والفنانة امال التي هي الاخرى قدمت لوحة فنية طربية متميزة وممتعة , مما اعطى لهذا العرس الثقافي رونقا وجمالية .
وكان للشاعرة والكاتبة الاستاذة خديجة الفلالي الرتبي التي تسعى دائما وجاهدة من اجل المساهمة الفعالة في النهوض بالحقل الثقافي ايمانا منها بان العمل الجاد وتغليب روح الاثقان والتفاني , هما الضمانات لتحقيق الاهداف المسطرة , حيث تحملت عبئ التقديم بمهارة كبيرة وباسلوب رائع .
ولاننسى حضور اميرة الطرب الصوفي الفنانة الكبيرة بعطائها الاستاذة مليكة نور التي شرفت هذا العرس الثقافي وكذلك باقي الشعراء الذين برهنوا وبكل صدق ان الشعر باق وثرات راسخ , فمسيرة مليئة بالعطاء المثمر للابداع الحقيقي لرحاب الصالون الادبي في شخصكم .

Loading...