مغربي يغتصب إسبانية ويبتر أذنها بإقليم كاتالونيا شمال إسبانيا

المغربية المستقلة : متابعة حسن افرياض

علمت المغربية المستقلة من مصادر جد مطلعة، أن عناصر تابعة للشرطة الإقليمية الإسبانية في إقليم كاتلونيا شمال إسبانيا، تمكنت السبت الماضي من إيقاف مهاجر مغربي، للاشتباه في اغتصابه إسبانية وبتر جزء من أذنها.

وأوضحت مصادر مطلعة أن الشرطة الإقليمية توصلت على الساعة الثانية والنصف صباحا من اليوم ذاته بإخبارية حول الحادث، أطلقت إثرها عملية بحث واسعة عن المشتبه فيه الذي توارى عن الأنظار، قبل أن تفلح في اعتقاله.

وحسب المصدر نفسه فإن الضحية البالغة من العمر 37 عاما، نقلت مباشرة بعد تعرضها للاعتداء إلى المستشفى الكبير في برشلونة وهي مصابة بجروح في الرأس والرقبة، كما بتر جزء من أذنها.

وجاء اعتقال المشتبه فيه البالغ من العمر 32 عاما، والحامل للجنسية المغربية، بعد الأوصاف التي قدمتها الضحية لعناصر الشرطة، وتم وضعه رهن تدابير الحراسة النظرية، في انتظار عرضه أمام النيابة العامة المختصة .

Loading...