الزوجة التي قتلت من طرف زوجها بايطاليا يومه الاربعاء من جهة بني ملال و”المغربية المستقلة” تقربكم اكثر في هذه هي التفاصيل!؟

المغربية المستقلة :إبراهيم

في تفاصيل الجريمة البشعة التي هزت الجالية المغربية بايطاليا والتي يشتبه ان بطلها زوج مغربي أقدم على توجيه طعنات قاتلة لزوجته المغربية وأحرق جثتها داخل سيارتهما الخفيفة. حصلت الجريدة على معلومات حصرية حول ما وقع ، حيث أكدت مصادرنا أن الأمر يتعلق بزوجة تسمى قيد حياتها غزلان.ح من مواليد 1982 تنحذر من دوار اولاد بوعزة جماعة اولاد بورحمون اقليم الفقيه بن صالح ، أم لطفلة عمرها 15 سنة وطفل عمره 11 سنة ، كانت متزوجة من شاب ينحذر من مدينة الدار البيضاء.

ووفق المصدر ذاته فالضحية كانت تشتغل بايطاليا في احد المنازل ،حيث كانت ترعى مسنة ايطالية ، فقامت هذه العجوز قبل وفاتها بكتابة وصية تقدم فيها جميع أملاكها كهبة للزوجة القتيلة ، وهو ما أصبح موضوع خلاف بين الزوج والضحية التي رفضت أن يستغلها ويبدد أموالها ، ما دفعها للانفصال منه ، إذ لم يستسغ الزوج الأمر وقرر أن يضع لحياتها حدا ، فأقدم على جريمته البشعة في حق شريكة حياته.

وكانت عناصر الأمن تحت إشراف النيابة العامة في مودينا الايطالية قد عاينت صباح اول أمس الأربعاء جثة أو بالأحرى بقايا جثة المهاجرة المغربية غزلان .ح البالغة قيد حياتها 37 سنة داخل سيارتها بإحدى المناطق الهامشية في المدينة، بعدما استرعى مشهد صعود الأدخنة من داخل السيارة أحد المارة، وبعد تدخل فرق الأنقاذ رفقة عناصر الأمن تم العثور على جثة المهاجرة المغربية والنيران تلتهمها على الكراسي الخلفية لسيارتها.حيث أنكر الزوج جريمته في بداية الأمر ، لكنه سرعان ما اعترف للمحققين بعدما واجهوه بالأدلة الدامغة التي تؤكد تورطه في الجريمة.
يذكر ان أسرة الضحية تقوم بالاجراءات الادارية بايطاليا من أجل نقل جثمانها إلى مسقط رأسها باقليم الفقيه بن صالح. كما خلف خبر وفاتها حزنا بالغا بين جيرانها بالمغرب.
وبهذه المناسبة الأليمة المغربية المستقلة تتقدم لأسرة الفقيدة بالتعازي الخالصة وان يلهمهم الصبر والسلوان وان يتغمدها بواسع رحمته ومغفرته.

Loading...