أطباء الأسنان يقررون خوض إضراب وطني مع مسيرة الغضب بالرباط يوم الإثنين المقبل

المغربية المستقلة : متابعة ح. أ

في بيان رسمي لها توصلت “المغربية المستقلة ” بنسخة منه أكدت الفدرالية الوطنية لنقابة أطباء الأسنان بالقطاع الحر بالمغرب خوض اضراب وطني وغلق عياداتهم مع تنظيم مسيرة وطنية بالرباط يوم الإثنين المقبل 11 فبراير 2019 احتجاجا على استمرار تفاقم الوضع المزري لطب الأسنان بالقطاع الحر وانسداد أفق الحوار الجاد والمسؤول مع الجهات الوصية وعدم تحقيق المطالب العادلة والمشروعة لهم نتيجة نهج الحكومة سياسة الآذان الصماء.
وأضاف نفس البلاغ أن هذا الإضراب هو بمثابة تبليغ لرسائل واضحة بصوت واضح من طرف أطباء الأسنان بالقطاع الحر للجهات المعنية وأنهم لن يتراجعوا عن مطالبهم المشروعة والعادلة مهما كلفهم الأمر.
وفي اتصال لمراسل جريدة “المغربية المستقلة” بالدكتور (ف. ب) طبيب جراح للأسنان خريج كلية طب الأسنان بالدار البيضاء وطبيب سابق بالقوات المسلحة الملكية تحدث عن جملة من المشاكل التي يتخبط فيها أطباء الأسنان بالقطاع الحر أهمها حرمانهم من حقهم الأساسي في التغطية الصحية والتقاعد أضف إلى ذالك العشوائية التي يعيشها القطاع وذالك بتدخل صناع الأسنان في اختصاصات غير اختصاصهم.
وفي الأخير لخص الدكتور السالف الذكر معاناة أطباء الأسنان بالقطاع الحر بهذه العبارة : “أطباء الأسنان من العيادة إلى المقبرة “

Loading...