مواليع الحمام بمدينة آسفي يستنجدون بالمسؤولين

المغربية المستقلة: بلعين عبد الجليل

هم أشخاص يهتمون بصنف الطيور فئة الحمام، حيث يقومون بإجراء سباقات وذلك بإنضوائهم تحت لواء جمعيات.
في آسفي هناك خمس جمعيات بالإضافة إلى النواحي جمعة سحيم، الكاب، سبت جزوالة والوالدية. تقام المسابقات أسبوعيا تبدأ المسافة من 90 كيلومترا إلى 1100 كيلومتر، لكل جمعية منخرطواها قد يصل عددهم إلى 150 أو أكثر، تقدم الجمعيات برنامج سنوي، في نهاية السنة تختتم بأطول سباق ويقام بعد ذالك حفل توزيع الجوائز.

ينخرط ممارسوا هذه الرياضة في الجمعيات بقدر مالي 100 درهم في السنة وأسبوعيا يدفعون مبلغ معين لكل حمامة مشاركة في السباق وذالك حسب طول المسافة المحددة في كل سباق.

تلاقي هذه الرياضة عدة صعوبات ومخاطر منها الصيادة اللذين يقمومون بقنص حمام السباق دون مراعاة تعب “المواليع بالحمام” اللذين يربون الحمام ويدربونه ويبدولون الغالي والنفيس من أجل حمام السباق وهم بالإضافة إلى ذلك أشخاص منظمون وليسوا عشوائين، لدى نرجوا من الجهات المسؤولة أن تقوم بدورها في حماية حمام السباق والضرب بيد من حديد على كل من يعترض سبيل حمام السباق.

Loading...