القرصنة والاختراف الالكتروني والسب والقذف اساليب منحطة.. ولا تجدي!!

المغربية المستقلة  : رحال لحسيني

أدليت اليوم الثلاثاء 31 ماي 2022 بأقوالي عند الضابطة القضائية بخصوص الشكاية التي تقدمت بها حول قرصنة واختراق حسابي الالكتروني هذا.

كما تقدمت بتصريحي بخصوص رسائل السب والشتم الذي طالني إلكترونيا وهاتفيا (عبر رسائل “مجهولة المصدر”) بالتزامن مع توقيع اتفاق حول “الحوار الاجتماعي بقطاع الصحة” شهر فبراير 2022 الذي جاء مخيبا لآمال *أغلب* الفئات والشرائح الصحية وعبرت عن موقفي الرافض له في حينه.

الإختلاف، وفي الاتجاهين طبعا، أساس تطوير الأداء.. والنقد -وحتى الانتقاد- ضروري جدا لمواجهة التراجعات والقرارات السيئة أو سوء التقدير أحيانا.. بكل احترام ومسؤولية.

أما التطاول والقرصنة والإختراق و”قلة لحيا” .. فهي مجرد أساليب بئيسة ومنحطة تكرس جبن وتفاهة من يقف ورائها.. ناهيك على أنها لا تجدي (معي على الأقل ههههه) .. !

Loading...