التجمعية مباركة بوعيدة تخصص 200 مليون سنتيم لشراء سيارات فاخرة و شباب الجهة غارق في البطالة

 المغربية المستقلة/ لحسن الزردى

خصصت التجمعية “مباركة بوعيدة” رئيسة جهة كلميم وادنون، مبلغ 200 مليون سنتيم من أجل شراء سيارات جديدة  للنواب و رؤساء اللجان، وهو المبلغ الذي أثار حفيظة العديد من فعاليات الشأن المحلي والجهوي، خاصة في ظل تهالك البنية التحتية للمسالك الطرقية القروية بالجهة، وفي ظل وجود عدد كبير من الجماعات القروية محرومة من الماء الصالح للشرب ومن سيارات الإسعاف، وتعيش عزلة تامة بسبب انعدام المسالك الطرقية، وأيضا بسبب توفر المجلس على حظيرة من السيارات الفاخرة التي ما زالت في حالة تقنية جيدة.

فهل حقا تحتاج جهة كلميم وادنون التي تعاني من خصاص مهول على مستوى البنية التحتية، وارتفاع نسبة البطالة وغيرها من المشاكل، تخصيص هذا الرقم المهم لشراء السيارات الفاخرة؟

Loading...