بالصوت والصورة : مواطن من اقليم الخميسات يشتكي من طبيب المستشفى الاقليمي الى منذوب الصحة

الخميسات :
المغربية المستقلة :متابعة

اقدم محمد بالعثماني الساكن بجماعة ايت سيرون والحامل للبطاقة الوطنية رقم X220951 إقليم الخميسات على وضع شكاية لدى المدير الإقليمي لوزارة الصحة بالاقليم يتهم من خلالها طبيب يشتغل بالمستشفى الإقليمي بالخميسات بتزوير تاريخ شهادة طبية وتحمل تاريخ لاحق بعد اجرائه لعملية جراحية تحت اشراف الطبيب المشتكى به والذي عرضه لعدة مخاطر مازال يعاني منها ومن آثارها كما اكد في نفس الشكاية والتي تتوفر جريدتنا على نسخة منها تعرضه لابشع أنواع التعذيب النفسي بعد اجرائه للعملية الجراحية على مستوى بطنه.

فيتوفر المشتكي السيد محمد بلعثماني على ملف طبي يستوفي لكافة الشروط الصحية لاجرائه لهده العملية اذ فضح في شكايته طريقة تعاطي الطبيب المعني بالأمر مع ملفه وحالته الصحية المتدهورة فمند حلوله بالمستشفى للعلاج وهو يعامل بنوع من الاستهتار والغبن فلم تنفع توسلاته رغم توفره على بطاقة راميد المخول لها العلاج واجراء العمليات الجراحية طبقا للمراسيم الملكية والوزارية في هدا الشان بخصوص حاملي هده البطائق الا ان الطبيب المكلف كان له رأي آخر ،فكانت اجواء اجراء عمليته الجراحية لا إنسانية وخاصة بعد مرورها ،اذ تعرض لشتى انواع السب والشتم من طرف احد الممرضين المكلفين وحتى ان ملفه الطبي مزق أمام عينيه وهو يهم من الخروج من قسم المستعجلات ورمي على الارض وثم طرده من سريره المخصص له وانه الان يعيش مرض نفسي مزداد على مرضه العضوي جراء مالحقه من اهانة وتعامل لا يليق به كمواطن له كامل حقوق المواطنة.
فيطالب المواطن بلعثماني من الجهات المسؤولة باتخاد كافة الاجراءات القانونية في حق المشتكى به وملفه الان موجود على مكتب السيد المدير الاقليمى للصحة بالخميسات لانصافه من الضرر الذي لحقه جراء ما تعرض له من تعذيب نفسي وعضوي ويحمل جل المشتكى بهم كامل المسؤولية ما اصبحت عليه حالته الصحية.

Loading...