وضع بيئي خطير يهدد ساكنة الجهة الشرقية لمدينة تيزنيت

المغربية المستقلة : حسن افرياض

يشتكي سكان المناطق المحيطة بمطرح النفايات المتواجد بطريق “أنو نتمغرا ” وكذا ساكنة بعض أحياء مدينة تيزنيت خصوصا حي العين الزرقاء والنخيل ، من الروائح الكريهة المنبعثة من المطرح، وكذا من الدخان الناتج عن حرق النفايات، وهو ما جعلهم يطالبون منذ سنوات بتدخل السلطات الوصية من أجل وضع حد لمعاناتهم.

وأكد بعض سكان المناطق المجاورة للمطرح في تصريحات لموقع المغربية المستقلة ، أن معاناتهم تتفاقم بمرور السنين، وأن المياه الجوفية بدورها تضررت من المطرح، ولم تعد صالحة للاستغلال.

ويعتبر المطرح السالف الذكر الوحيد الذي تتخلص فيه عاصمة الفضة من نفاياتها المنزلية .

وسبق للسكان المجاورين للمطرح، أن راسلوا في العديد من المناسبات السلطات الوصية، من أجل إيجاد حلول تضع نهاية لمعاناتهم، غير أن السلطات لا زالت تقف ومنذ سنوات عاجزة أمام إيجاد حل لهذا المشكل البيئي.

Loading...