إقليم بركان يحتضن الملتقى الثاني لجهة الشرق للصحافة الرقمية

المغربية المستقلة : متابعة حكيم قنديل/عبد الرضي.ل

نظمت رابطة المواقع الالكترونية ببركان، النسخة الثانية من ملتقى جهة الشرق للصحافة الرقمية، تحت شعار “أي دور للصحافة الرقمية في التنمية الاقتصادية بالجهة الشرقية”، يوم  السبت 27 والأحد 28 أبريل 2019، بكل من بلدة مداغ و مدينة بركان” القطب الفلاحي” ومخيم وزارة الشباب والرياضة بمدينة السعيدية.

ويعد الملتقى الذي تم افتتاحه يوم السبت 27 ابريل بالقطب الفلاحي بمداغ،بحضور رئيس النقابة الوطنية للصحافة المغربية عبد الله البقالي، و ممثل وزارة الثقافة والاتصال ،جسر تواصل بين كل الصحافيين الممارسين للمهنة بالجهة، و المساهمة في تطوير العمل الصحفي الإلكتروني على وجه التحديد، باعتباره ركيزة أساسية في المسلسل التنموي ببلادنا ، والارتقاء به إقليميا و جهويا حتى يواكب الأوراش والمشاريع المفتوحة حاليا على أكثر من صعيد.
في اليوم الثاني أكد المشاركون خلال ورشات  على ضرورة الدفاع عن حرية الصحافة وحرية الصحفي، وضمان ولوجه إلى المعلومة، مؤكدين أن قانون الصحافة الحالي مزالت به نقائص عدة، لا تحمي حرية الصحافي.
وتمحورت مواضيع الورشات حول مواضيع: الصحافة بين أخلاقيات المهنة وتحديات المعرفة في العهد الرقمي، والتأطير القانوني للصحافة الرقمية، و الضوابط المهنية والقانونية في الصحافة الإلكترونية، المسؤولية القانونية للصحافة الرقمية، و تطور الاعلام الرقمي : صحافة الموبايل نموذجا، إضافة إلى ورشة سلطة الاعلام بين الاستقلالية والتدجين.

الملتقى خرج بتوصيات مهمة، بخصوص مكامن الخلل في الصحافة الرقمية، بالإضافة إلى التحديات التي تنتظر هذا القطاع، من الناحية القانونية والإدارية، والتنظيمية، والمهنية ، والأخلاقية، قبل أن يضرب المنظمون موعدا اخر مع الدورة الثالثة السنة المقبلة.
وتمييز حفل الاختتام بتوزيع جوائز تقديرية على عدد من المشاركين والمساهمين في إنجاح هذه الدورة، كما وزعت شواهد تقديرية لفائدة مختلف المستفيدين، والمشاركين في الملتقى.

Loading...