أزيــلال/ دمنات  : الأمطار الغزيرة  تعزل 200 فرد و30 سيارة بمنطقة  دوار ” ايت ميكرت ” وتستنجد بعامل الإقليم

المغربية المستقلة : متابعة ابراهيم مهدوب

هل أصبح رعايا صاحب الجلالة لعبة بأيدي من سئلت لهم أنفسهم التلاعب بمشاعر الناس وتضليلهم وجعلهم عبيدا لهم واخص بالذكر رئيس وأعضاء المجلس الترابي ؛ فانتظر الساعة يا مجلساه؟ فلابد من متابعة ومحاسبة كل من سولت له فعل مثل هذه الأفعال والضرب بيد من حديد عليهم وهذه إشارة موجهة للسلطة المحلية لاتخاذ ما هو متعين في الموضوع.
وفي هذا الصدد فقد توصل المكتب الإقليمي للمغربية المستقلة بشكاية  هاتفية  من احد ابناء ساكنة دوار ” ايت ميكرت ” يطالب الإسراع  عاجلا  من أجل انقاذ أزيد من 200 فرد و30 سيارة عالقة وسط طريق غمرتها المياه واختلط  الماء بالوحل ولم تعد الشاحنات قادرة على متابعة مسيرتها  وتوقفت عن السير ، عشية امس الخميس ومن بين ركابها شيوخ ونساء وأطفال …
ويطالب السكان ،حسب نفس المصدر ، من السيد عامل الإقليم ، انقاذ ارواح العالقين وفك العزلة عن الدواوير المجاورة  ويحملون المسؤولية الكاملة لأعضاء  ورئيس الجماعة الذين وضعوا اصابعهم في آدانهم  رغم الشكايات والإحتجاجات السابقة ،،
ويتابع نفس المصدر ،أن الساكنة ستقوم الأسبوع القادم بمسيرة شاحدة ، مشيا على الأقدام صوب عمالة الإقليم أولا من أجل حمل  رسالة الى عامل الإقليم  حول تقاعس  رئيس الجماعة الذي ظل يواعدهم بوعود كاذبة خاطئة حول فك العزلة على دواويرهم وحاول تضليلهم بترقيع الطريق بالرمل  والتراب ! ويعتبرون هذا الحل مبمتابة اساءة لذكائهم !!!  كما سيطالبون عامل الإقليم مواجهته  وجها لوجه معهم … كما انهم سيطالبون منه فك العزلة عليهم وفتح الطريق نحو مدينة دمنات التى لا يتعدى طولها 10 كيلومترات !!!.

Loading...