تزنيت: “طبيب الفقراء” يقدم إستقالته من مهنة الطب

تزنيت :
المغربية المستقلة : رشيد ادليم
نشر المهدي الشافعي طبيب الأطفال بمستشفى الحسن الأول بتزنيت على صفحته بالفايسبوك طلبا موجها الى وزير الصحة يطالبه من خلاله قبول إستقالته من وظيفته كطبيب جراح للاطفال.
وإستهل الشافعي طلبه بعبارة ” يؤسفني أن اطلب من معاليكم منحي


رخصة الإستقالة من منصبي ذاخل وزارتكم الموقرة” قبل أن يتطرق الى مساره الدراسي والمهني الذي إنطلق من مستشفى الهاروشي بالدار البيضاء،مروروا بالمستشفى الجهوي بكلميم ووصولا الى مستشفى الحسن الأول بتزنيت، حسب ذات الوثيقة.
وعزا الدكتور الشافعي طلب إستقالته من منصبه الى المشاكل الإدارية و التعسفات الغير القانونية التي واجهها منذ تسلمه لمهامه الجراحية مما إنعكس سلبا على اوضاعه العائلية والصحية ، كما جاء في نفس الطلب.
وخلفت تدوينة الشافعي المرفوقة بطلب الإستقالة مجموعة من ردود الافعال على الصعيد الوطني، والتي طالب من خلالها كافة المتفاعلين مع الموضوع الدكتور الشافعي الى التأني وعدم التسرع والعدول عن قرار الإستقالة بإعتبارها خسارة للقطاع الصحي محليا وجهويا ووطنيا.

Loading...