عامل إقليم إفران “عبد الحميد المزيد ” يشرف على إفتتاح السوق النموذجي للمواشي بأزرو لمدة ثلاثة أيام في الأسبوع

المغربية المستقلة :

رغم حالة الطوارىء والحجر الصحي عرفت مدينة أزرو بإقليم إفران بهذا الأسبوع مشروعا واعدا ذا أهمية إقتصادية وإجتماعية مهمة ستعود بالنفع العميم على مربي الماشية محليا وجهويا ووطنيا . ويتمثل في إفتتاح سوق نموذجي لتسويق المواشي وهو الأول على الصعيد الجهوي والوطني بتنسيق مع المديرية الجهوية للفلاحة .

أشرف على إفتتاحه عامل إقليم إفران السيد ” عبد الحميد لمزيد ” الذي يولي إهتماما خاصا للقطاع الفلاحي وتربية الماشية لما لها من دور فعال في النسيج الإقتصادي مرفوقا برئيس المجلس الإقليمي السيد “حمو واعلي” والمدير الجهوي للفلاحة والمدير الإقليمي بالقطاع والسيد “بنعلي رشيد” رئيس الفدرالية المهنية لمنتجي الزيتون على الصعيد الوطني وكدا المدير العام للمكتب الوطني للإستشارة الفلاحية وكدا شخصيات مدنية وعسكرية .

وجاء اختيار إقليم إفران لعدة إعتبارات جغرافية كونها منطقة جبلية تنشط فيها تربية الماشية وتتضمن أجود أنواع الأغنام ومنها سلالة تمحضيت التي تحضى بشهرة وطنية ودولية ويزيد عدد روؤس الماشية بالإقليم عن مليون ونصف رأس وكذا الموقع الإستراتيجي لمدينة أزرو التي تتشرف بإحتضان هذا السوق النمودجي للمواشي وهو قيمة مضافة تنضاف إلى مجهودات السلطات الاقليمية والفلاحية في تطوير هذا القطاع الحيوي الدي تعيش منه عددا من الأسر ويشغل يدا عاملة كثيرة محترفة .

ومن شأن هذا السوق أنه سيشجع تطوير تربية الماشية وخلق منافسة ستخدم المربي والمستهلك وفق المعايير المعمول بها وإحترام شروط قانون الطوارىء للحجر الصحي وسيمكن هدا الإجراء من فتح هذا السوق لثلاثة أيام في الأسبوع لتخفيف الضغط عليه وفتح المجال أمام الكسابة والمستهلكين في قضاء أغراضهم في جو مريح يقي من إنتشار الفيروس ويساعدهم من تخطي تداعيات جائحة كوفيد 19 .

_______________________________________________

موقع المغربية المستقلة يدعو متتبعيه للإلتزام واتباع التعليمات و التدابير الإحترازية التي اتخذتها السلطات طوال فترة الطوارئ الصحية ، والتي لم تنتهي بعد حفاظا على سلامتكم و سلامة البلد ” بقاو في ديوركم”.

Loading...