سيدي إفني : “المنتوجات المجالية رافعة أساسية لتحقيق التنمية المستدامة” شعار الدورة السادسة لموسم الصبار

المغربية المستقلة : متابعة حسن افرياض

في إطار الإحتفالات المخلدة للذكرى العشرين لتربع صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله على عرش أسلافه المنعمين ، ينظم المجلس الإقليمي لسيدي إفني والمجلس الجماعي لسيدي إفني بشراكة مع عمالة إقليم سيدي إفني وبتعاون مع جمعية “إفني مبادرات ” وفعاليات المجتمع المدني الدورة السادسة لموسم الصبار تحت شعار” المنتوجات المجالية رافعة أساسية لتحقيق التنمية المستدامة” و ذلك خلال الفترة الممتدة من 03 غشت 2019 إلى 07 منه .

ويراهن منظمو الموسم في دورته السادسة على استثمار نجاح الدورات السابقة وذلك ببرمجة أنشطة متنوعة تظم سهرات فنية بمشاركة ألمع نجوم الأغنية المغربية والطاقات والمواهب المحلية ، وعروض للفروسية التقليدية ومعارض للصناعة التقليدية والمنتوجات المجالية بالإضافة إلى تنظيم مسابقات ثقافية ورياضية وندوة فكرية وعروض للأطفال ،كما يفتح كرنفال الموسم نافذة أمام عشاق المدينة وزوارها للتعرف على غنى الموروث الثقافي والطبيعي للمنطقة ، وعلى غرار الدورات السابقة سيتم الاحتفاء بملكة جمال الصبار في طقوس احتفالية مميزة .

وتسعى اللجنة المنظمة للموسم إلى التعريف بمنتوج الصبار والمنتجات المجالية وإبراز فرص تثمينها ،كقطاع يراهن عليه لتحقيق تنمية محلية مستدامة والعمل على استقطاب الاستثمارات وضمان تسويق جيد للمنتوج أمام الطلب المتزايد عليها داخل الأسواق الوطنية والدولية ،كما يتوخى إبراز مؤهلات المنطقة الطبيعية والثقافية ، والانخراط الإيجابي ليساهم هذا الحدث في عمقه الثقافي ودلالاته الرمزية المادية في استثمار وتثمين الكنوز التي يزخر بها الإقليم في مراكزه الحضرية وقراه ومداشره ،والتي أبدع نسيجه الاجتماعي الحي في صقل الكثير من تفاصيلها لتحقيق تنمية سياحية ناجعة ، وخلق رواج اقتصادي وتقريب الزوار من التقاليد العريقة والخصوصيات التراثية المحلية .

Loading...