جريدة “المغربية المستقلة” تختار جمعية “أم لعشار للعمل الإجتماعي والبيئي” بكلميم شخصية السنة بامتياز

كلميم :

المغربية المستقلة: لحسن الزردى /هيئة التحرير

توجت الجريدة الإلكترونية ” المغربية المستقلة، جمعية أم لعشار للعمل الإجتماعي والبيئي بكلميم
 كشخصية سنة 2019.

ويأتي هذا الإختيار بسبب إسهام جمعية أم لعشار للعمل الإجتماعي والبيئي لإعطاء إضافة نوعية في النسيج الجمعوي على المستوى الثقافي والرياضي و الإجتماعي والبيئي بجهة كلميم وادنون ، وتتوخى الجمعية أن يستفد مختلف شرائح المجتمع من أنشطتها وخلق جسر تواصل فعال، ولها رؤية شاملة حول ميدان العمل الجمعوي ألا وهي أن يكون المتطوع قدوة لشباب المستقبل وفاعلا في التنمية الإجتماعية لوطنه ؛ ومن جهته نشر ثقافة التطوع واستثمار طاقات الشباب وتوظيفها بشكل بناء في تنمية البلاد ، كما يقود قطار الجمعية ترسانة بشرية شبابية طموحة.

كما تسعى الجمعية لترسيخ مبدا التكافل الإجتماعي المبني على أساس الرحمة ومد يد العون للمحتاجين في الشق الإجتماعي.

Loading...